وش فخذكم ! وش فصلكم !

في الحقيقه ترددت كثيراً في كتابة هذه التدوينه لما تمس الكثير والتعصب والجدل الكبير فيها, لكن فكرت أن أقول رأيي لا أكثر.

كثيراً مايردني تلك الأسئله ” وش فخذكم, وش أصلكم, وش ترجعون له, .. .. ” إلخ, أيضاً مسألة 110 و220 كما يسمونها البعض.

من الاجداد رأيت جدي من امي اما من ابي فقد كان متوفى من قبل حظوري على هذه الحياة.

هناك من يفرح كثيراً عندما يكون له جد الثلاثين !! المسأله ليست بالعدد ياصديقي, فأنا أحسبها كالتالي:

عندما يكون لي الجد التاسع عشر, كل ما أعلم عنه أسمه فقط ربما يزيد عليها أحاديث بطوليه لا أعلم صحتها ولكن هل أستفدت من ذلك الجد  مالاً او علم ينتفع به؟

هذا ماكنت اريد أيصاله للذين يفخرون باجدادهم البعيدي المدى عن هذا الجيل.

وكذلك  ينظبق الحال عندما يكون لي جداً سابع وانا لا اعلم عنه الكثير ايضاً.

بنظري يجب  ان انظر للشخص باخلاقه وافعاله ومرتبته لا بأجداده.

اما بالنسبة للنقطة الاولى وهي الفخذ وماشابه .. فأنا لا أرى انه شي مهم ان اعرف من انت ومن أين خرجت وهل أجدادك سعوديون الاصل ام بهم عرق !!

أرجع أيضاً للنقطة نفسها واقول يجب النظر للشخص باخلاقه وعلمه وليس بفصله او حتى لونه ..

كلنا عبيد لله وفي حال واحده سوء كنت من ذوي البشرة السمراء او عكسها او كنت ذا نسب وحسب او كنت وليد اللحظه.

أعلم أن احدكم سوف يأتي بكل قوه ويقول لي حديث الرسول: ” تنكح المرأة لاربع مالها وجمالها وحسبها ودينها  فاظفر بذات الدين تربت يداك “. او الاحاديث المشابهه, فسوف أقول له أنني لم أتحدث عن زواج يارعاك الله🙂

ارجو عدم ” الإنبراشه ” بشده.

تحديث :

إضافة جميله من الاخ ابراهيم


الأوسمة: ,

6 تعليقات to “وش فخذكم ! وش فصلكم !”

  1. تونا جاوية بالنكهة اليابانية Says:

    أنا أصلي جاوية:mrgreen:

  2. Asmaa Says:

    مرة فالمستشفى سألتني مريضة بعد ما فحصتها:
    هي : وش تعاودين؟
    أنا: نعم؟
    هي: وش تعاودين؟
    أنا: ماني فاهمة…
    هي: انتي من فين؟
    أنا: جدة….
    هي: وش تعاودين؟
    أنا: اسفة، ما فهمتك…
    هي: ايش جنسيتك؟
    أنا: سعودية…
    هي: الله يبارك في بنات البلد ما شاء الله عليكم!

  3. أحمد الشمري Says:

    وفي حديث ثاني للرسول صلى الله عليه وسلم: ((أربع في أمتي من أمر الجاهلية لا يتركونهن: الفخر بالأحساب، والطعن في الأنساب، والاستسقاء بالنجوم، والنياحة))
    مافاد أبي لهب أصله وهو اللذي نزلت فيه سورة المسد
    أبو لهب القرشي في النار وبلال بن رباح الحبشي في الجنه

  4. أنور Says:

    كلامك جميل جداً ولكن العاقلون أمثالك قله في مجتمعك

    لن يتطور المجتمع إذا كان همه الشاغل النعرات القبليه

  5. Deema Says:

    صادقة ! أنا ما أهتم بهذه الأشياء ولا أفهم سبب اهتمام الناس بها !

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: